الخميس، أغسطس 24، 2006

ســكة سفر !

ايها الاصدقاء...سأسافر اليوم ، وسأعود محملّة بالحكايات لكم ..مشاركة أدبية خارج الوطن
،،،، سأشتاق للكويت


ودّ لكم !

الثلاثاء، أغسطس 22، 2006

نفط مـــاكو ؟



قصيدة جميلة لشاعر رياض الوادي ، يصف فيها حال العراق والوهابية الذين يفجرون بالعراق وكيف أنهم يعتقدون بأن أعمالهم الدنيئة ستدخلهم للجنان ، القصيدة تستهزئ بهذه الفئة الضالة وتتناولهم بأسلوب ساخر كوميدي ، وهي مرسلة من الأخ علي من العراق

يا عراق شلون بالله يا عراق ادري شعبك ما يعرف الراحة نفط ماكو ..وغاز ماكو شلون بالله البيضة نسلقها نتل!!؟ لو نخدر الجاي عالجداحة؟! شلون بالله نقوم نطبخ على الشمس ومن يجي الخطار شنحطله جبس !! لو نريقه نستلة وتفاحة والوهابية الجماعة محزمين بكل وكت تلقاهم انته مفخخين عالذبح عاشوا ورهموا عالخمط عدهم انصار التفجر الكهرباء وعدهم انصار التفجر بالنفط والشعب بالضيم عايش يا عراق نصها سكر صار بيها ونص ضغط والرفاق الجانوا بعهد الرئيس هيئة سووا للسلب والاختطاف تعرف بهيئة رفاق المسلمين عدهم الزرقاوي من بعد الرسول ونصبوه طبعا امير المؤمنين هيئة كل نص ساعة ينطونك جهاد هاك حزمة وروح فجر بالحسين الشيعي ذبحه وروح ادخل للجنان هناكه يحتضنك الاه العالمين روح فجر روحك او لحق بساع تعشه يم جدنا رسول الله الامين شعده مطعم غاد بالجنة الرسول!! تريد تتعشى معاه يبن الزفر! وانت كنتاكي ينزلولك تريد وتقعد بصف ميز عثمان او عمر منو قلك اكو مطعم بالسمه ؟! ومنو قلك غاد طبخة ومغنمة ادري هذا شعبك ليش تفلشه ؟ وانته امك ما تسويلك عشا وعلى مود الاكل رايد تنتحر!! ليش يبن الزنا فجرت الجمون انت لو قايلي.. اعزمك بالشمون والله بالعباس انزلك جدر نوب انصحك من تفجر من وكت يعني احسن وكت بالوحدة الظهر وانته تعرف غاد هم ماكو امان ومطعم الجنة يعزل من عصر وخاف تتأخر يطردونك اكيد يم جهنم روح وادخلها بأمان ذوله ما يعزلون للستة الفجر مطعم الحجاج تلقاه بالركن والشمر بالوسطة سواله فرن هناك ابو سفيان بس اسال عليه مدقدق تشوفه وماخذ عالسجن كل عمامك غاد تلقاهم اكيد تلقى جدك حرملة وجدك يزيد وانت وياهم ترى متساوي انت نفس الدعوة دعوة قطع روس وهاي دعوة اتلبي بس العاوي انا انصحك تشتري نص قطعة غاد والنص الاخر حضره للزرقاوي
-------
يا ترى، راح يجي لشعبنا يوم يكتب بـ هالشكل الساخر عن ما نعيشة من انقطاع للماء والكهرباء في بلد "تهدي ، مواطنيها 200 دينار كـــــــــويتي ( دون سبب مقنع) ؟
المصيبة ان الشعب يتكلّم في بعض الاحيان ،لكن (بعضنا الكثير) للأسف يفتقر لـ التحرّك ويتعكّز على كلمتين لا يسمنون ولا يغنون من جوع/ظلم .... (شنسوي ؟ والله كريم) ! الله ما يساعد الساكت عن حقه، وجب ان تفكروا جيدا فيما يحدث................و سلام ورحمة للقادم من الايام يا كويت

الجمعة، أغسطس 18، 2006

sms ?

احدى الصديقات من خارج الكويت ، ارسلت لي برسالة عبر الهاتف النقال ، ودون سلام ودون تحيـــة ولا سابق انذار، رسالتها كانت تحمل الآتي :
ما أوّل صورة تخطر بــ بالك حين تمرّين بهذه الكلمات ؟
  • الذهب
  • حنين
  • جهل
  • بيانو
  • نظارات
  • سكّر
  • أصفر
  • مقلة
  • ورق
  • خريف
  • ثقب
  • غبار
  • نافورة
  • شجرة
  • قلم رصاص
  • عقيق
  • توقيع
  • سوبرمان

طبعا انا استوقفتني بعض "الاشياء" المتضمنة السؤال السابق ، يعني كثير تساءلت - منطقيا- ما الرابط بين كل ما ذُكر من اشياء ؟

جربوا ان تضعوا كلمة - او اكثر بقليل- امام كل منهم ، تأكدوا ان يكون الاختيار الذهني "الاول" الذي توحي به كل كلمة مما سبق ،،، وسآتيكم بخبــــرٍ يقين من عندي ، حول ما تعنيه كل كلمة لي

!ودّ للــ اس ام اس الذي وصلني بغته

الخميس، أغسطس 17، 2006

رسالة في "زجاجة" ؟

هل جرّب احدكم كتابة رســالة طويلة جدا ؟
بمعنى ، ان تبدأ الكتابة لمدة شهر او يزيد ، يوميا ، تسطّر ما تحب ان تخبر به (الآخر) المرسل إليه ، اهم ماجرى/يجري في يومك ،، تعبك، فرحك - إن كان هناك - الاغنية التي استمتعت بها وأججت بك فرحا لا يوصف، او حتى ان تعبر بكلمة واحدة في يوم ما - من الرسالة - لتدوّن مثلا ( تعبت) ! او ( واللهِ احبك) ! او ( أشتقت يا زهر اللوز) ! .. وهكذا،،، اعتدت منذ فترة ليست بالبعيدة على كتابة الرسائل لبعض الاشخاص الحميمين ، الاشخاص الذين يفهمون معنى ان تكرّس ساعة او اكثر من يومك لتكون بوحا خالصا لهم، سيل كتابّي يستنزف طاقتك في كثير من الاحيان ، لكنه استنزاف محبب ، ينمي المشاعر تجاه الاخر ،،، جرّبوا كتابة الرسائل الطويلة جدا ، ولا تبعثوها سوى بالــبريد ، وبشكل مفاجئ ودون ان تخبروا المُرسل إليه .... وانتبهوا كي لا تبعثوها بــ
زجاجة ، لأنها ستصل للشخص الخطأ حتما
جرّبوها ..لأنها رائعة

الجمعة، أغسطس 11، 2006

أول خطوة تبدأ بـ "بوست" ؟

يقال ، للتجربة الاولى "لذّتها" الخاصة ،اول يوم في روضة الاطفال، (لاتزال عندي الصورة مرتدية تنورة وبلوزة باللون البيج)،ثم الابتدائية ، المتوسطة،الثانوي ( اليوم الاول كان بالملابس الرسمية الشتوية، دفعة عام الدّمج) ثم الـــجــامعية ، ولازلت أذكر كانت المحاضرة الاولى "لغة انجليزية" في كلية الآداب ، الساعة 8 "قبى ابو العلاء المعري، كلية الشويخ الرائعة...ثم اول يوم "عمل" في مايو 2000، حتى اني بدأت بتوثيق مشروع رواية عن العمـــل/الوظيفة بتفاصيل انسانية مجنونة، ربما في يوم ما سأسرّب لكم العنوان العام للرواية /المشروع، التي أفضّل ان انشرها بعد احد امرين ، اما استقالتي او انتقالي لمكان عمل جديد، لأضمن الكتابة بــ حرية ، كما انا دوما، ثم ، نشر وطباعة "اول مجموعة قصصية" /فــ الثانية ، ونشر وطباعة "أول رواية" /فـ الثانية...
الآن..
، تجربتي الاولى بالــ تدوين ، انضممت لعالمكم الممتلئ بمختلف اشكال البوح،ربما لسبب ايضا ، هو انني بصدد الكتابة عن المدوّنات بشكل عام ، للمطبوعة التي اعمل بها،وسأفرد كل التفاصيل الغنية- لمدوّني الكويت- الذين حرّكوا الراكد سياسيا وقلبوا الدنيا بروعة تميّزهم ، ومعهم وقفنا "برتقاليون" دون خوف -برغم ما تسرّب إلي من زعل بعض المسؤولين في العمل - من مشاركااااااتنا مع (الفدائيات الرائعات شروق وعالية) سأكتب كل جمالكم وانثره للعالم كي يصل جنونكم الذي احب دون تعتيم
محبتي التي لاأملك غيرها