الثلاثاء، ديسمبر 30، 2008

my great "moon stone"



غزل



... وأمررّ اصبعـــــي/خنصري "الصغير" ... هكذا!
...وأغازل "النوارس" المحلقة في فروع كفّك التي تغفو على سنواتي الشاردة، دونك.


هكذا..أتلمسها مروراً /جليلاً/بطيئاً ..
أمزج روحك بـ روحي أكثر ..
حتى أقضم "كرزاً" من صوتك ضحكةً/ولها ً/قبلةً.. فيطل الفجر مبهجاً، بينما أعيد فرش سجادة "القلب" لأواصل قراءة وجهك/وجهـــي فيها كأول المعجزات التي تتحقق .. وأصلي!


هكذا أغازلك.

الخميس، ديسمبر 25، 2008

مشكلتنا في الهوية !





و جريدة "الرؤيــة" تصيح بصوت "قبيح" ممتلئ بالــ "التفرقة الدينية" و "رفض الآخر" لأنه لا "يشبههم"، والتأكيد على مبدأ "الهوية" للتي تحدد تعاملنا مع "غيرنا" فــ تقول في عنوانها العريض/البغيض في محلياتها من عدد اليوم بمناسبة احتفال الاخوة المسيحيين بأعياد الميلاد :
بدء الحملات على بؤر الفساد المحتفية 
بـ «ليلة رأس السنة»

إليكم الخبر الذي لايخلو من "التشهير" والربط بين الاحتفال "الديني" المسيحي وبين الرذيلة التي ترفضها كل الملل والطوائف والأديان والعقل البشري

http://www.arrouiah.com/node/86815

من هنا تهنئة خاصة لكل من يحتفل بـ العيد المجيد

ودعوة للفرحة والابتهاج و" التلذذ" بالحلوى الخاصة

سنة طيبة على الانسانية




الأربعاء، ديسمبر 10، 2008

د. محمد أركون في الكويت





يسر مركز "الحوار للثقافة" ـ تنويــــــــر ـ بالتعاون مع الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية

دعوتكم لــ حضور احتفاليـــــــــــة



" التنويــــــــــر إرث المستقبل "

بمناسبة الاحتفالية العاليمة لعصــــر التنوير الإنساني



ويشارك في الاحتفاليــــــــــــة


المفكر الجزائري : د. محمـــد أركون


الباحث السعودي : د.توفيق السيــــــف


الباحث الكويتي : د. أحمد البغدادي


وذلك في الفترة 15 - 16 من ديســــــمبر 2008


في مقر الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية - الخالدية/الكويت



كل الندوات تبدأ تمام الساعة الســــــــــــــــــــادسة مساءً

الأحد، ديسمبر 07، 2008

أفتش عن الله في الاماكن المقدسة..

أغنـــية الطائر




التفتيش في الموضع الخاطئ

وجد أحد الجيران نصر الدين جاثياً على يديه وركبتيه.

"عم تفتش يا ملاّ؟"

"عن مفتاحي."

وسرعان ما تجمع رهط من الجيران على الركب يشاركون الملاّ التفتيش. حتى قال الجار الأول وقد أعياه البحث: "أين أضعته؟"

"في البيت."

ربّاه! ولِمَ تفتش هنا إذن؟"

"لأن الضوء هنا أقوى."

ماذا يجديني نفعاً أن أفتش عن الله في الأماكن المقدسة وقد أضعته في قلبي؟

فتِّش عن الله حيث أضعته.

الأحد، نوفمبر 30، 2008

نادي "ديوان" للقراءة

اجتمعوا على حب الكلمة/المعرفــــة
عبر فكرة صغيرة التمعت كــ شرارة "جميلة" من صديقنا الكاتب منذ ما يزيد عن سنـــة، تم الآن وبالتعاون مع إدارة مقاهـــــــي " ستاربكس" في الكويت ـ كخطوة أولى فقط ـ افتتاح
"نادي ديـــــــوان للقراءة"
ستجدون التفاصيل على موقعهم هذا :




اقرأ ما تشــــــاء

الثلاثاء، نوفمبر 18، 2008

إعلانان مهمان !


معرض الكتاب الدولي في الكويت
الافتتاح يوم الغد 19 من نوفمبر 2008 تمام الـ 10 صباحاً
أرض المعارض ـ مشرف






و حملتنا الرافضة للمنع والرقابــــة والمصادرة مستمرة
بــ إقرأ ما تشــــاء
تجمعنا الصامت سيكون يوم السبت 22 من نوفمبر ،من أمام الصالة 6 في أرض المعارض للتأكيد على "الحريات" في القراءة والكتابة والبحث
كونوا هناك منذ الخامسة عصراً
للمشاركة في التجمع الصامت واحضر "كتابا" انت تختاره لـ قرائته تعبيراً عن أهمية الكتاب/المعرفة


الخميس، نوفمبر 13، 2008

الحمار يرمز للإنسان...؟

أغنية الطائر 5














ملح وصوف في الجدول


كان نصر الدين يأخذ حملاً من الملح إلى السوق. فلما خوَّض حماره في النهر ذاب الملح. وعندما بلغ الضفة المقابلة، طفق الحيوان يدور حول نفسه مبتهجاً بالتخفُّف من حمله. أما نصر الدين فقد تميَّز غضباً.

في يوم السوق التالي حشا الملاّ خرجي الحمار صوفاً. فكاد الحمار يغرق من جراء الوزن الزائد للصوف المشبع بماء النهر.

"دونك!" قال نصر الدين شامتاً. "اعتبر بما حصل لك إذ حسبت أنك كلما خضت في الماء عليك أن تربح!"

شخصان سلكا في الدين. نجا أحدهما، وغرق الآخر.

"الملح" في القصة كناية عن البركة الإلهية، والحمار يرمز إلى الإنسان. حقاً إن المرء ليحسُّ بالراحة عندما يتخفَّف من تكاليف البركة وما تتطلبه من التزام أخلاقي، لكن الحاصل هو أنه سيبقى جائعاً لأن نصر الدين لن يبيع الملح فيشتري له علفاً. أما "الصوف" فهو إشارة لطيفة إلى الصوفي. صحيح أن الحمار ناء طوال المسيرة الثانية بعبء الصوف المشبع بالماء، لكن الحاصل أربح له لأن نصر الدين سوف يبيع الصوف الرطب، الأوْزَن، بسعر أعلى من سعر الصوف الجاف.




الجمعة، نوفمبر 07، 2008

مساكين رجال الدين....

أغنيـــــة الطائر
4
* * *


الحمامـــــة الملكية






الحمامة الملكية



صار نصر الدين كبير وزراء الملك. وذات يوم، فيما كان يتجول في أنحاء القصر، رأى صقراً ملكياً.

لم يكن نصر الدين قد رأى قط حمامة من هذا النوع قبلئذٍ. وهكذا تناول مقصاً وقلَّم مخالب الصقر وجناحيه ومنقاره.

"الآن تبدو طائراً مهذباً،" قال. "لابد أن سيِّدك كان يهملك."

"أنت مختلف، فالغلط فيك!"

مساكين رجال الدين، لا يعرفون غير العالَم الذي فيه يقبعون، ولا يتعلمون شيئاً ممّن يخاطبون.

الاثنين، نوفمبر 03، 2008

توقظ في القلوب شيئاً ..

أغنيــــة الطائر 3


أغنية الطائر

كان التلاميذ مفعمين أسئلة عن الله.

قال المعلم: "الله هو غير المعلوم وغير القابل للعلم. وكل تصريح عنه، وكل إجابة عن أسئلتكم، إنما هما تشويه للحقيقة."

حار التلاميذ. "فلِمَ إذن نتكلم عليه أصلاً؟"

قال المعلم: "ولِمَ يغني الطائر؟"

ليس لأن لديه تصريحاً، بل لأن لديه أغنيَّة.

كلمات العلاّمة ينبغي أن تُفهَم. أما كلمات المعلِّم فلا ينبغي أن تُفهم. بل بالحري أن تُسمَع، كما يسمع المرء الريح تداعب الأشجار أو خرير النهر أو تغريد الطير. إنها توقظ في القلب شيئاً هو أبعد من كل معرفة.

السبت، نوفمبر 01، 2008

كلمة خمر لم تُسكِر أحداً قط...

أغنيــــة الطائر 2




فارق جوهري

قال رجل لأويس القرني:
"كيف أصبحت؟"

أجاب:
"أصبحت أحب الله، وأمسيت أحمد الله. وما تسأل عن رجل إذا أصبح ظن أنه لا يمسي، وإذا أمسى ظن أنه لا يصبح."

قال السائل:
"ألا يعلم الناس جميعاً ذلك؟"

فأجاب أويس:
"بلى يعلمون، لكنهم لا يعتبرون به جميعاً."

كلمة خمر لم تُسكِر أحداً قط.

الخميس، أكتوبر 30، 2008

أغنية الطائر... حلقات من كتـــاب مهم جدا!

سأعرض لكم هذا "الكُتيّب" الجميل، الذي يحمل اسم " The Song Of the Bird" وهو مترجم إلى العربية، يتناول الكثير من الحكم والمعرفـــة التي يحتاجها كلّنا دون استثناء، حينما يتراكم "الطين" حول قلوبنا في لحظة ونضعف إنسانيا تجاه الحياة بـ مجملها .. سأعرض الكتاب على حلقات، أتمنى متابعتكم.



سلسلة الحكمة 3


أنتوني دو مِلّو


"""""""
أغنيَّة الطائر
""""""




كُلْ ثمرتك أنت

شكى أحد التلاميذ ذات مرة:
"إنك تروي لنا قصصاً، لكنك لا تكشف لنا أبداً عن معناها."

فقال المعلم:
"ما قولك لو قدم لك أحدهم ثمرة ومضغها قبل أن يعطيكها؟"

ليس بوسع أحد أن يجد عنك معناك.
ولا حتى المعلم.

الاثنين، أكتوبر 27، 2008

دعوة لـ معرض صوت الكويت

تحب الكويت ؟
ع الأقل .. شارك بالحضور والدعم لنا/لهؤلاء الشباب الرائعين
لــ "صوت الكويت" ، افرد بعضاً من وقتك الثمين/الُمهدر/الضيق/الفارغ.... أيا كان، فالـ كويت تحتاجك مواطناً فاعلا لا سلبياً .








معرض "صوت الكويت" في بيت لوذان
من 28 حتى 30 اكتوبر 2008
منذ 6 حتى 9 مساءً
مع حريــــة التعبير والكتابة والابداع والاختيار
مع كويت جميلة/صحية/إبداعية خالية من الأصوليــة


السبت، أكتوبر 18، 2008

Friedrich Nietzsche



الفيلسوف الجميل فكراً ، "نيتشة" يقول الكثير..
هنا مقتطفات من "تعاليمه/حكمته"، علّها تلامس الداكن فـ تحيله لبياض ونور.


* * *

After coming into contact with a religious man I always feel I must wash my hands.
* * *
A friend should be a master at guessing and keeping still: you must not want to see everything.
* * *
A good writer possesses not only his own spirit but also the spirit of his friends.
* * *
A subject for a great poet would be God's boredom after the seventh day of creation.
* * *
All truth is simple... is that not doubly a lie?
* * *
Art is the proper task of life.
* * *
Do whatever you will, but first be such as are able to will.
* * *
Every church is a stone on the grave of a god-man: it does not want him to rise up again under any circumstances.
* * *
Faith: not wanting to know what is true.
* * *
He who cannot give anything away cannot feel anything either.
* * *
I still live, I still think: I still have to live, for I still have to think.
* * *
In heaven, all the interesting people are missing.
* * *
It is not a lack of love, but a lack of friendship that makes unhappy marriages.
* * *
Of all that is written, I love only what a person has written with his own blood.
* * *
There is more wisdom in your body than in your deepest philosophy.
* * *
There is not enough religion in the world even to destroy religion.
* * *
What does not destroy me, makes me stronger
* * *
Without music, life would be a mistake.
* * *
You have your way. I have my way. As for the right way, the correct way, and the only way, it does not exist.

******
هنا كثير رائع !

السبت، أكتوبر 11، 2008

"مآلات" وأكثر من معنـــى




تُعرّف الصديقة الشاعرة فوزية السندي، بعض المفردات بـ طريقتها الخاصة .. عبر مختارات من نص شعري أدرجته تحت عنوان ـ مآلات ـ اقتطفتُ منه مقاطع/مختارات ..اتمناها تعجبكم .. خذوا قسطاً من راحـــة وعيشوا أجواءً هادئة وتفكّروا..
* * *


العاشق:
جسد آخر لا يغتفر له، إزميل يفغر رجس القلب، ضريح قديم لغواية الفقد، صريع عناق أبدي لا يقبل غير صرعة قيامة تبدأ من قبلة ولا تنتهي إلاّ بقتل صريح

العناق:
انغمار جسدين يتأهبان لصنوف شهوة لا تلام، جسدان يتناوبان تلاوة محنة التناغم الغريق


القلب:
قطيفة دم موصودة برتاج حب يستعصي على الدوام

الجنس:
فقه الأعضاء، لهجة جسدين يتهجيان لذة الملاذ، طغوة شهوة تلقن روحين رجفة لا تبارى، أقلها رجة الروح ومنتهاها رنيح الآه


الحب:
غدر جنة تهيل غوائل جهنم، نفضة الغواية قبل امتحان القلب لمسراه الأخير
القبلة:
التحام فريد، تغترف الشفاه من لذعة الروح مداها ومن التهام الهوى مهتواها
الحضن:
هصر لتعويد الأضلاع على تكسرها المهيب

الوردة:

ضلالة العطر الطليق، المنذور لشوك يستحكم

الماء:

نذير الجفاف في مكانه الأليم

الأم:

قارب الطفلة المتيم بمطلع الهاوية، حرية الرحم، حنو الحضن، تجريح الندم أوان القبر، تدريس الحب بلا مراد، تعليم الدمع، طريقة القلب لتفجير جرم الحياة بلا مفر،عمر الحب.

القمر:

وميض رماد خجول، تجمر حجر لا يجهل أتون العذاب

الجنة:

نزهة الناس الضالعين بتقوى المسرات

جهنم:

حياة الحياة، قدرة النار على لسع أحياء لم يجتنبوا بعد مرارة الحساب

الضحك:

حركة الألم المحتل بصرير الروح،امتحان بكاء يعترك بأوردة تفترك من شدة بطشها

* * *

و هنا متكأٌ من سلطنة خاصة لأصحاب الذائقة المختلفة

http://songs.6arab.com/3abdelwahab..nadani-galby.ram


الأحد، أكتوبر 05، 2008

لسة الأغانـــــي ممكنة..




خطوط حمراء ؟

رقابـــة؟

منع؟


أصولية دينية تحاول أن تتحكم في طريقة معيشتنا وعلاقتنا مع "لله" ومع الحياة؟

عقليات تتقبل الاوضاع "المفروضة" بالترهيب من "النار" وسوء المنقلب و تقابلها بالصمت والإذعان والخوف؟










عَلّي صوتكْ بالغِنا...لسّة الأغاني ممكنة ..

ولا انهزام ولا انكسار ولا خوف ...


"شكرا لــ بدر الكويت"







الثلاثاء، سبتمبر 23، 2008

ميكي ماوس، عميل للشيطان؟!!



شخصية الطفولة الفريدة
لقّبها الأصولييون بــ "جندي الشيطان" وانفضحنا كــ شعوب على شاشات تلفزيونات العالم "المَرضي" عليه، وعليــــه ليس بكثير ما يفعله "الغرب" من تعطيل للحصول على "تأشيرات" لنا لدخول بلدانهم/جنانهم، وإنما لابد من "منع" دخولنا كي لا نلوّث بـ "إفتاءات"
عقولهم المتطوّرة جدا عنا

لا تستغربوا أن تُسحب كل منتجات "ميكي ماوس" وأي "فأر" نبيل النسب من الأسواق الإسلامية كي يُعامل "الفأر" تماما كما يتم "إقصاء" الخنزير من مناهج التربية عندنا ومن رحلات "حدائق الحيوان" فلازلت أتذكر وانا في سن العاشرة، كيف " حوقل وتعوّذ" أحد الآباء حينما سأله ابنه عن "الخنزير" عند قفصه في الــ zoo ، !


صرنا مسخرة حقيقية نتيجة اللامسؤولية واللاعقلانية في طرح أي شيء بل وكل شيء

آسَفْ حقا

http://www.youtube.com/watch?v=5dc4MeI5tXE

ركّز على آخر تعليق في الأخبار

الجمعة، سبتمبر 19، 2008

مستورين...؟



سؤال
هل التواري وراء أسماء مســــتعارة في "التدوين" يجعلكم في مأمن "نفسي" ويتيح لكم التكلّم بصوت عالٍ؟
وهل يظن "معظمكم" بأنكم "مخفييون" تماما ولا أحد يعرفكم؟
* نما السؤال في رأسي إثر حوار دار يوم أمس... ولكم فسحة من كلام.

الأحد، سبتمبر 14، 2008

العين الزرقاء..






في كل ثقافات العالم، تجدون هذه "الخرزة الزرقاء" أو "العيــــن الزرقاء"، والتي يتعارف عليها بأنها تدفع الحســــد بشكل ما... فهل تقتنون هذه الخرزة/العين ضمن أشياؤكم في البيت/السيارة/الذهب؟ وهل تؤمنون بفاعليتها لدرء الحســـد والعين السيئة؟

* * *
إليكم هذا الجمال لــ تسلوا صيامكم


الجمعة، سبتمبر 05، 2008

إلهي لا يشبه ما تذكرون




بعد "الطفح" من الــ 9 برامج الدينيــــــة على تلفزيون "البلد"، وعلى كل قناة "لحيـــة" تقدّم "فتواها" حول أي شــيئ،بعد برامج التساؤلات الكثيرة وكأن "الدين" نزل ـ قبل أيام ـ بينما البشر يقضون إجازاتهم خارج البلد وما اسعفهم "الله" كي يستفسروا عما "يجوز او ما يجوز" كي لا "يُشووون" في نار جهنم.....


استمعوا وافتحوا عقولكم
فالمعذرة لأنني لا أعرف رباً كــ ربّكم "يحرق/يعذب/يخرق الأذن بسبب الموسيقى/يعلق من الشعر لأني دون حجاب/يلعن/ويمنع الرزق... "
* * *
ربي الذي أعرفه "رب" رائع وجميل
إلـــه لا يشبه ما تذكرون عنه
خلقنا بأحسن صورة ويفرحه جدا أن نلبس الألوان كلها و أن نمرح ونفكّر ونعمــــل ونصلي كما يريحنا ونصوم بحب ونذكره كل، ونخاطبه بأي لهجة او لغة او شكل، وبأي دعاء نريد
ربي رب عظيم ، خلق لي أذنا رائعة تسمع أحلى الموسيقى، ذلك العلم الذي خصّ به البعض ليُمتعنا به،فأقول "الله" إعجاباً
ربي رحيم وجميل ويسبب الأسباب لــ كل شيء كإشارة وعلامة لصالحي
لاينتقم مني ولا يطالبني بــأكثر من أن أكون "إنسان" مع الغيــــر
ربي يُنير لي الطريق رغم أني لا أغطي "شعري"
وأراه يوفقني رغم أني أستمع للموسيقى دائما
ويحرسني ويحرس أحبائي رغم أني لا أرتدي السواد
يرزقني بكل الخير رغم أني لا أتبرع للجان "الخيرية"
بل أفعل "الخير" الذي يُمليه عليه ضميري وإنسانيتي وعقلي" دون أن ألجأ لــ "بشر" كـــ مفتي او داعية ليــوجهني لـ "خير العمل" وأجعل اتصالي "مباشراً" مع "الله" دون وسيط
* * *


" اتركوا معتقدات الناس،اتركوا أديانهم،اهتموا بسلوكهم وعقولهم، ولهم أن يعتنقوا ما يشاؤون من الإيمانيات ولا تتهموهم بالكفر لأنهم فقط لا يشبهونكم"







* * *



عندها الكثير الجيّد علّكم تتفكرون





الأحد، أغسطس 31، 2008

Junk FatWa !



fast FaTwa
or
Junk FaTwa






بمناسبة شهــــــــــــر "الإفتــاء" الجليل .. لكم هذا الفيديو.



(برجاء المتابعة حتى آخر العرض، إذ ربما شاهد أغلبكم هذه اللقطات لكن حتى المنتصف ...تابعوا الى النهاية)





الجمعة، أغسطس 29، 2008

لكم Break







رمضان "الكريم" على الأبواب، و "حفلات" الـــ "القْريش" ابتدأت بشكلها المبالغ فيه بحيث غابت القيمة الأساسية/الإرث،والآن .. حان وقت "الهدوء/البيات" إذ تتقلص الحركة ـ بالنسبة لي على الاقل ـ منذ ما بعد الفطور حتى اليوم الثاني وخصوصا فيما يندرج تحت بند (زيارت الأهل) إذ لـــــــــــــــن أشارك بأي منها جرياً على عادتي وأكثر هذه السنة، فـــ لدي ما هو "أهم" بمراحل مما يمارس باسم "صلة الرحم" الذي يستعاد بشكل غرائبي في رمضان من كل عام..!

يجيء "رمضان" هذه الســـنة مختلفاً ورائعاً.. وأتمناه هكذا لأجلكم جميعاً.

فكل سنة وانتم "حلوين" جدا !


* * *



أترككم الآن لمتابعة ما كتبته الصحف والجرائد، ويستحق الاهتمام لمن يرغب :
www.mobde3oonq8.blogspot.com

السبت، أغسطس 23، 2008

عاجل / ماذا عن حريـــــة التعبير ؟!






ينظم تجمع "مبدعون كويتيون" بالتعاون مع
جمعيــة المحامين الكويتية ندوة

جماهيــرية بعنوان


" ماذا عن حرية التعبير؟"


يشارك فيها كل من :


د.علـــي الزعبي ، أ.عقيــل عيدان، أ.عبدالمحسن تقـي، د.ابتهال الخطيب، أ.إيمان البداح ،

أ.ميس خالد العثمان ،

أ.محمد هشام المغربي أ.يوسف خليفة ،النائب/محمد العبدالجادر.


وذلك تمام السابعة من مســاء يوم الثلاثاء الموافق 26 اغسطــــــس 2008، في جمعية المحامين الكويتية في بنيد القار


لنا حريـــــة التعبير .... لنا حريـــة الاختيار

الأربعاء، أغسطس 20، 2008

برافو لهكذا عقليات









كم إنساناً كــ هذا المفكّر الجميل نحتاج، كي يصبح المجتمع أرقـــــى فكراً و أكثر انفتاحاً عقلانياً ؟


برافو لك/عليك يا أخي الانسان، يا أ.ضيــاء .


قليل من البهجة لكم




الجمعة، أغسطس 08، 2008

يا ورد مين يشتريك؟


عبدالعزيز آل شيخ ، أحد الموقعين على هذه "الهرطقــــة" تحت بند إفتاء
تحريم شراء وتبادل الورد
"آل شيخ" هو ذاته الذي "حرّم" مؤخراً مسلسلا مدبلجاً يتابعه الآلاف كل لأسبابه الخاصة
و قبل أيام تم "تحريم" اقتناء "الحيوانات المنزلية" كالقطط والكلاب ويمكن السحالي، لأسباب أخلاقيـــة "تتنافى والمجتمع" !
رغم كل هذا المنع وذاك...لا أرى إلا أخلاقاً تزداد سوءً
ووكذباً ورياءً وخيانة
يعني بعد تجربة جيراننا في السعودية، في "أسلمة" حتى الهواء ألا يتعظ "الاصوليين" لدينا من أي مذهب او ملّة كانوا بأن "التحريم والمنع" لا ينشئان مدينة فاضلة؟

الجمعة، أغسطس 01، 2008

صلواتكم/دعواتكم .. معي.



ياربُّ، تنزّه اسمك العظيم عن كل خلافاتنا..
يا أيها "الجميل" هل صارت "رسالاتك" أسباب صراعاتنا؟
إلهـــــــي
" أنت" ولا شيء/أحدٌ سواك، ثقتي بك،بعطفك ورحمـــتك الواسعة
احفظ هذا "البلد" من شرور الأنفس
تنزه اسمك عن كل ما "يلصق " بك زوراً وانت خلقتنا " أحرارا/عقلانيين".. وتركتنا " نختار" ما نشاء، تــــحفّنا رعايتك،و " نورك" يضيء دروبنا بلا " تفرقة" ولا " تحيّز".

مولاي
اقبل "صلاتي/دعائي".

الأحد، يوليو 27، 2008

الله الله الله


لجنة استكمال الشريعة تعد مشاريع لرفعها إلى سمو الأمير: المقرر في الثانوية يشتمل على مخالفات شرعية لا تناسب مرحلة يحتاج فيها الطالب إلى تثبيت العقيدة وليس زعزعتها
----------------------------------------

مشروع يمنع تدريس الفلسفة
---------------

كتب مطيران الشامان:
مشاريع جديدة تدرسها اللجنة العليا للعمل على استكمال تطبيق احكام الشريعة الاسلامية تمهيداً لرفعها الى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.. ومن بين ذلك »إعادة النظر في تدريس الفلسفة في الثانوية«، و»تحديد الضوابط الإسلامية لمادة التربية البدنية«، إلى جانب مشروع قانون شركات التأمين التعاوني.وترى اللجنة أن »مقرر الفلسفة في الثانوية العامة يشتمل على مخالفات شرعية.. والافضل الاتفاق على اختيار بديل مناسب يراعي مستوى الطالب في هذه المرحلة التي تحتاج الى تثبيت العقيدة وليس زعزعتها أسوة بما في النظام التربوي لبعض الدول العربية مثل مصر التي ألغت بقرار وزاري مادة الفلسفة من قائمة المواد الاجبارية ونقلها الى الاختياري فضلا عن ان السعودية وقطر لا تدرسان مثل هذه المواد«.وفي مشروع شركات التأمين التعاوني، تتابع اللجنة »الوصول الى حلول شرعية وابراز دور الشريعة الاسلامية في تعزيز الدور الاقتصادي والاجتماعي للدولة، بتقنين صيغة شرعية بديل عن التأمين التجاري، مستمدة من أحكام الشريعة وما تدعو اليه من تعاون وتكافل بعيدين عن شبهات المراهنة والمغامرة، والتي دعت الكثير من الفقهاء الى تحريم التأمين التجاري شرعا«.وأوضحت مصادر ان »المشروع قيد النظر امام لجنة الشريعة تمهيدا لاقراره ورفعه الى سمو الأمير«.وتبحث اللجنة »تحديد الضوابط الاسلامية والشروط المناسبة واللازمة في مادة التربية البدنية المقررة على طلبة التعليم العام، بما يحقق التوازن، ومراعاة حدود الله في اللباس الرياضي«.
--------------
ابعثوهم الى "تورا بورا"
-----------
صار عندنا 2
"اللجنة العليا لاستكمال تطبيق أحكام الشريعة"
و
" لجنة محاربة الظواهر الدخيلة"
***
.... شالدِّبْرَة؟!

الجمعة، يوليو 25، 2008

قليل من التأمل "الحقيقي" يفيد ..


لأن الحياة تستهلكنا بتفاصيلها، نحتاج أحياناً للـ "تأمل"،في هذه الصورة التي تختصر عوالم من أحداث مرّت وسطّرت كثير من "أبطال" و "ضحايا"، ربما تقدم لأحدنا "خضّة/إضاءة" من عند "الله"، وحدها من تجعلنا "نضع نقطة ثابتة" في آخر سطر محتمل مع "أحدهم" بهدوء تام.. او ... ان نبدأ "حياة حقيقية" مع" آخـــر" يمتلك البهجة الحقيقة بين أضلعه يحتوينا بنوره، فنتبادل "المحبـــة" الأكيدة حتى آخر العمر.
لأن الحياة تستهلكنا تفاصيلها.. فإن قليل من "التأمل" الحقيقي يفيـــــــــــد جدا !
همسة :
شكرا "ساحري" النبيل .

الاثنين، يوليو 07، 2008

ليش لا؟

* * *
فائض ميزانية يرهقكم بحيث صار "خبراً" يومياً يفتح العيــــــــــــــــون علينا دون داع ٍ
ما الذي يمنع أن تكون الكـــــــــــــــويــــت هكذا ؟!
ما الذي يشغلكم يا "جمــاعة" عن "تجميــــــــل" بيتنا الكبيـــــــر .. نعم "بيتنا" نحن.

الثلاثاء، يوليو 01، 2008

يا حضرت مولانا

"...مسلمٌ أنا، ولكني نصراني وبرهمي وزرادشتي توكلتُ عليك أيها الحق الأعلى، فلا تَنْئ عني لا تَنئ عني ليس لي سوى معبدٍ واحد، مسجداً كان أو كنيسة أو بيت أصنام ووجهك الكريم فيه غاية نعمتي، فلا تَنئَ عني لاتَنْئ عني.."
مولانا جلال الدين الرومــــــي
* * *





"إن الروح التي ليس شعارها الحب الحقيقي , من الخير ألا توجد , فليس وجودها سوى عار ! كن ثملا بالحب فإن الوجود كله محبة , وبدون التماهي في الحب فلا سبيل الى الحبيب ,.."




(يا امام الرسل ياسندي/أنت باب الله معتمدي/وبدنيايا وآخرتي/يا امام الرسل خذ بيدي/مدد مدد يارسول الله/مدد مدد ياحبيب الله..)


"العشق عند جلال الدين موجه للجمال والجمال الإلهي هو أصل الجمال , وكل جمال في هذا الكون المرئي ما هو الا شعاع من او مظهر للجمال الإلهي . أحد مبادئ الإ تحاد والفناء فهناك قوى جاذبة في كل ذرة من ذرات الوجود وبها تنجذب العناصر الى بعضها وتحث اشكال الحياة وصورها ومن هنا تصبح الحياة كلها تجليا للعشق واذا كان العاشق يطلب المعشوق فان المعشوق يطلب العاشق أيضا وهذه الجاذبية المتبادلة هي السر في تماسك وبقاء الكون والخليقة..."
* * *
" وإنما تنبغي الخلوة عن الأغيار لا عن الحبيب، فالفراء من أجل الشتاء لا من أجل البيع"
و
"ويا أيها الفم، إنك في حد ذاتك في فوهة للجحيم، ويا أيها العالم إنك على مثال البرزخ"
و
استمتعوا !

الثلاثاء، يونيو 24، 2008

بالحب يكبر .. وطننا





ســــــــجّل اسمك


وكن على قدر المسؤوليــــة عمليــاً









رمز لللأغلبية "الصامتة"


ولـــن نظـــل صامتين!


* * *


عشــــــانك يا وطن وأكثر ..


الأحد، يونيو 22، 2008

المعنى في قلب الــ شـــاعر .

تحديـــــــــــــــــــث
لنتجمع لأجل برلمان يحمى حرياتنا الشخصيه والمدنيه
.
وذلك غــــــــــــــــداً/الثلاثاء 24-6-2008
.
من الساعه 8 الى 10 صباحا أمام مجلس ألأمه
_________
وبدون تحلطم وبدون تنظير
ودون السؤال عمّن يُنظم التجمع، إن كنت مؤمناً بالحريات بالمجمل وبمجتمع مدني حُر
احضــــر و وسّع صفوف المشاركين
______
نحتاج جاهيــن "كويتي" ..وحقيقي!



يقول الشاعر المبدع صلاح جاهين في رباعياته:

يا عندليب ما تخافش من غنوتك
قول شكوتك واحكي على بلوتك
الغنوه مش ح تموتك وإنما كتم الغنا هو اللي ح يموتك
وعجبي!!!
* * *
ولأن علاقتــــي "خاصة" جدا بـــ "نوح" سلام الله عليه، لكم هذه أيضا

نوح راح لحاله و الطوفان استمر
مركبنا تايهه لسه مش لاقيه بر
آه م الطوفان وآهين يا بر الأمان
إزاي تبان و الدنيا غرقانه شر
عجبي !!
* * *

أنا قلت كلمة و كان لها معنييـــــــــن
كما بطن واحده و توأمين زي وشين
لو دنيا شر.. التوأم الخير يمـــــــوت
لو دنيا خير .. الشر ح يعيش مــنين
عجبي !!
و عجبـــــــــــــــــــــــــي على الكثير
والــ "حِدِءْ يفهم" بالمصري الجميل!
وهذه لكم لأنها مزاج هذين اليومين

الأربعاء، يونيو 18، 2008

إيميل أعمــــــــــــــــــــــــى

إيميــــل أعمى التفاصيل وصلني، هذه آخر "مقترحات" الجماعة إياهم "الدينية" و يا إلهي كم سيحتمل الدين؟!
* * *


بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ............ ......... وبعد،
قفـــــي أخـــــتي ,,,, لا تنمصــي حاجبـــــك ؟؟ اياكِ وفعل ذلك !!! اقرأي ماكتبته لعله يلامس قلبك فتعلــني التوبه الان !
يقــول الرســول صلــى الله عليــه وســـلم لعن الله النامصـه والمتنمصــه حديث وقــفت عليه كثيرا وانا اتأملــه وأتسأل ؟ مالحكمـــه من تحريم نمص الحاجــب (( مع ان شكل الحاجب يؤثر بشكــل الوجه وجماله ))مع العلــم اني متيقن من ان هنــاك حكمه .. فمثلما حرم ربي الخمــر لانه يذهب العقل ... ومثلما حرم الزنا لتخالط الانساب وانتشار الفاحشه .... ومثلما حرم لحم الخنزير ... وغيــره فإن هنـــاك حكمـــــه من تحريم نمص الحاجب ,,, فبحثت لعلــي ان اجد الجواب فأقنع بــه المقربات مني من الاخــوات ... ممن تنمص حاجبها وهي مصره على ذلك غيــــر مباليه بقول النبــــي انها ملعــــــوووونه المهـــم .. جاءتنا الاخت الواعظــه في مستشفى (( حسين مكي جمعه ))المتخصص بأمراض السرطان في الكويت ....... وذلك في يوم الثلاثاء الماضي فقالت لـنا في محاضره ألقتها في مستشفى أخــر كانت والدتي ترقد فيه........تقــــول :: ألتقيــت مع احد الاطبــاء المتخصصين في علاج سرطان الثدي في ذلك المستشفى الذي اعمل به كواعظــه.... فـــ دار بيني وبينه حوار عن علاقة النمص بالسرطان فقال :: إن لسرطان الثدي علاقه وثيقه جدا'بــ نمص الحاجب ,, حيث ان نمص الشعره الواحده من الحاجب يؤدي الى تجمد الدم وتأكسده في مكان الشعره ومن ثم نزوله بــعد مده وعن طريق خلايا تؤدي مع مرور الوقت ومع تجمع العديد من نقاط الدم الناتجه عن النمص تؤدي لتحـــــول هذه الخلايا .. لخلايا سرطانيــه تسبب مرض (( ســــرطااان الثــــــــــدي )) اعاذنا الله من ذلك ويقول هذا الطبيب ان الخلايا تلك لاتتحول في وقت النمص انما تتحول بعد مرور السنوات عليهــا هــذا ماسمعته من الــواعظــه .. وعاهدت نفسي ان انشــــــره والاقربون اولى بالمعروف انتم اخــواتي اولى الناس بالنصيحه لاني احبكــم في اللـــه اقرأوها ولتعلــن من هي نامصــه لحاجبها التــوبه (( فورا )) اتباعا لامرالله الذي نزل على لسان محمد (( الذي لاينطق عن الهــوى )) ثــم ابتعادا' وتجنبا'لهذا المـــرض المخيف نسأل اللـــــــه الســــــــلامة والعافيـــــــــــه إنها إشارات تحذير وصيحات نذير يطلقها الأطباء: أن أفيقي أيتها النامصة قبل فوات الأوان.. وصدق الله .. سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق . فصلت، الآية: 53
مـــــــع العلـــــــــــم ::أن شــــرع اللـــــه لايقتضــــي منا معـــرفة الحكمـــه من الامـــر قبل الامتثال لــه .. وبذلك اوصيكــم ونفسي بنشر هذا المــوضـــوع بين الاهــل والاصدقاء وان نتعاهد على الامــر بالمعروف والنهــي عن المنكـــر لقــوله تعالــــى ولتكــن منكم امة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهــون عن المنكـــــر فمهمــة الدعوة ملقاة على عاتقنا كلــنا كمسلميــن والامـر بالمعروف والنهــي عن المنكــــر من اهم امور الدعــوه ..نـــسأل اللـــــــــه الاخلاص بالقـــول والعمـــل,,, وان نكون ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه ,,,, ونعــوذ بالـــله ان نكون ممن يستمعون القول ويصرون على ماهم فيه .....كمــا أسأله سبحانه ان يغفرلي ولكـــم ويعفو عنا انه ولي ذلك والقادر عليـــه وجــزاكم اللــــه عنـــي كل خيــــر
__
بداية طالبان... مبروك عليكم
ولمن لايعرف، فليقرأ روايــــة "لطيفة" البنت الافغانيــــة التي دونت "آلامهم" عبر رواية تقص فيها ما لا يصدق من اعمال طالبان... ابسطها انهم "منعوا" صالونات التجميل النسائية لأنها "حـــــــــرام"، ومنعوا "سخان الماء الذي يطلق صفير كعلامة على الغليان لأن الصفير موسيقى"،ومنعوةا تربية "العصافير" لأنها "تغرّد".. ومنعوا "إشعال الضوء في أيه غرفة/بيت بعد التاسعة مساءً" .. و .. و.. كثير
تحركوا!

السبت، يونيو 14، 2008

يالله لنبدأ !


بدلا من اللطم والنواح .. هيا بنا لتبدأ تحركاتنا الفعلية الرافضة لتقييد الحريّات تحت أي مســـمى كان..
غداً..
الأحد ..
في رابطــــة الأدباء / العديلية
تمام الســــــــــــــابعة مســـــــــــــــــاء
لـــقاء جماهيـــري رافض لــ تقييد الحريّات، وللتأكيد على مجتمع مدني حـــر، لنكن معاً، ويداً بيــد للمحافظة على حرياتنا من الوصـــاية ،، سيكون د. أحمد البـــغدادي و الاستاذ الكاتب أحمــــد الصراف .. وعدد من الناشطين السياسيين والتجمعات والافراد..
لنوحّد كلماتنا ومطالبنا ونصون حقوقنا ودستورنا من العبث ..
لنتشارك جميعا، لأجلكم.. لأجل الوطن.
رابطة الأدباء.. السابعة مساء يوم الاحد 15 من يونيو 2008
على محبـــة الكويت نلتقي

الثلاثاء، يونيو 10، 2008

ستنتهون حرقاً




... وإذ لا ظواهر دخيلة في الكويت، سواكم.
"الحربش" و "الطبطبائي" و"هاااايف" .. ثلاثي أضواء المسرح هذا الفتــرة ـ كما يبدو ـ إذ يُطل علينا بين "دور انعقاد" و آخر، نماذج جديدة ما بين " سلف وأخوان" يتبارى كل منهم في استخدام اللون "الأسود" لــ يلوّن حيواتنا بالشكل الذي يريد، ويتفنن "المدّ الديني" الذي "غزا" البلاد قبل "العِباد" ـ ببركات تصويت شعبنا الأبــــــــــــــي ـ في تقليص الحريّات والعبث بــ "دستور" البلاد، بــ عنجهيــــة تنطلي على "كثيرين" فلا أقوى/أرهب من مفاهيم "عذاب القبــر" و "الحية التي تسألك عن صلاتك" و "بيوت الذهب والمرجان واللؤلؤ" و لا ننســـــى "حور العين" إذ يدفعون بــ أرواح "الشباب المغيّبين" طمــــــــــــعاً بــ الفوز بــ حوريات الجنة و شيء من "الولدان المخلدون" ....
نوابنا ..
بل نوابهُم التعساء ، فأنا ما اخترتكم لتمثيلي في البرلمان .. أيها المزيج من ألف فشل.. ايها السلف والاخوان، وحدكم "الظواهر الدخيلة"، وحدكم ستنتهون حرقاً كما في "عصر الكنسية" ....
سيحدث أن يُحجّمون هم وآرائهم وسيطرتهم وفكرهم ـــ فقط ـــ إن تكاتفنا وحمينا "الكويت" الحقيقية من هؤلاء التعســـاء/المفلسون...أما وقد فات الآوان وتم اختيارهم ـ كما أظن ـ بالتصويت، آن الوقت لتحجيم سيطرتهم، بالتحرّك الحقيقي والفاعل ضدهم، هي الإرادة الشعبية التي تـــهز الدول، هو "الرفض" لما يُملى علينا ويحدد مساحات تحركاتنا .. فــ اليوم يرسمون خارطة حيواتنا ، وغدا .. نستعد لنرتدي السواد،ونمنع من الخروج من المنزل، ونُضرب في الشوارع من "فريق حماية الاخلاق" و لانملك حتى أن نصرخ..
لنكن فاعلين.. لأجل أبنائنا و مستقبلهم..
فــ البلد التي تُلغى فيها الحريّات ـ ولو بشكل متدرج كما يحدث ـ لن تكون في يوم من الايام "منارة للإبداع"، ولن تكون "بلد سياحية" و لن يكون هناك سوى التخلف ....
"حربش و هايف و غيركم ..." انتم الظواهر الدخيلة ، وستنتهون.
* * *
وسنظل نغني
***

الثلاثاء، يونيو 03، 2008

في فمـــــي ماء







1
“إنني مجرد نقطة خلاص في بحر المعاناة”

الأم تيريزا

2

من المواقف الجليلة للأم تيريزا أنها عند استلامها جائزة نوبل للسلام حرصت على ارتداء الزي الهندي المتواضع الذي كانت دوماً ترتدية في حياتها، وهو عبارة عن ساري هندى أبيض اللون موشى باللون الأزرق، ويبلغ سعره دولاراً واحداً. كما أنها طلبت إلغاء العشاء التقليدي الذي تقيمه لجنة جائزة نوبل للفائزين، وطلبت ان تعطى المبلغ لتنفقه على إطعام 400 طفل هندي فقير طوال عام كامل، وعندما حصلت على جائزة نوبل للسلام كان تعليقها:
“إنني لا أستحقها”، ولكنها وهبت قيمتها المالية للفقراء قائلة: “إنها منهم ولهم”.

3
يستوقفنى كثيراً مدى الغرور الحادث في الأوساط الأدبية والفنية عند تتبعي لحوارات الكتاب والكاتبات، أو ما يتم تداوله في الانترنت من مقالات ومتابعات لأخبارهم ونشاطاتهم، لنشهد حجم التهاويل والمقدمات والاستعراضات المخجلة، وكلما مضى الوقت بنا لحظنا تفاقم الأمور، بل تعديها للحد المحتمل من المكابرة ونفاق الذات والنرجسية والأستذة، حتى يكاد “الأيجو” أن ينفجر بغتة وهم يستعرضون وهم الأمجاد والبطولات برفقة شلة من المنافقين والمطبلين لانتصاراتهم، لنتساءل كل هذا من أجل أبيات شعرية، أو صدور ديوان شعري، أو دعوة لحضور مهرجان.

4
القلب النقي هو اسم بيت الأيواء للأطفال المشردين في كلكتا والذي استطاعت الأم تيريزا بقيمة الجائزة “190 ألف دولار” أن تفتح أبوابه لاستقبال آلاف الأطفال.
تشكل سيرة الأم تيريزا درساً لا يستهان به لتلقين العالم كله معنى التواضع أمام إبداع الله والحياة، التواضع أمام المحبة غير المشروطة، وأن حقيقة الإبداع لا تتجلى بالسعي وراء أوهام المجد والجوائز، بل بحضور الحس الإنساني تجاه عذابات الناس، ومحاولة رفدها بالرحمة والعطاء، لذا لم تتخل عن شرطها الإنساني ذاك أمام لجنة جائزة نوبل، ولم تهتم بالمأدبة بل بمئات الأفئدة المنطرحة على أرصفة الهند وهي تفترك كبدها من الفقر والجوع.

5
هكذا ترسل لنا كلماتها النقية كما الصلوات:
- “الناس جياعٌ إلى كلام الله الذي يؤتي السّلامَ، والوحدةَ والفرحَ. ولكن لا يسعكَ أن تُعطي ما لا تملِك. ولذلك يتحتمُ عليكَ أن تعمقَ فيكَ حياةَ الصّلاة. كن صادقاً في صلواتك، والصدقُ كامنٌ في التواضع.
- التزام الصمت الداخليّ ليس بالأمر السهل، ولكنّه جهدٌ لا بد منه. غير أننا، في الصّمت وحده، نكتشف قدرةً جديدة.
- تذكّر، قبل أن تتكلّم، ضرورة الإصغاء، وحينئذٍ فقط، من أغوارِ قلبكَ المزدهر يمكنكَ أن تتكلّم، وسيسمعكَ الله”.

6
في مدينة “سكوبي” ولدت الأم تيريزا في 27 أغسطس/آب عام ،1910 بدأت طريق النور وهي في الثامنة عشرة عبر انضمامها لإرسالية “أخوات لوريتو” وهن جماعة من الراهبات الايرلنديات، وبعد شهور من التدريب في دبلن ارسلت الى الهند.
كرست جل وقتها للخدمة في أفقر الأحياء في كلكتا، “لقد توسعت الإرسالية الخيرية التي أنشأتها الأم تريزا، وباتت تضم 570 مركزا لخدمة المرضى والفقراء حول العالم، تتولاها أساسا 4500 راهبة، إلى جانب أخوية تتألف من 300 عضو، إضافة إلى ما يزيد على مائة ألف متطوع يعملون كلهم في مراكز تتولى العناية بمرضى الإيدز والبرص وسواها من الأمراض المعدية وغير القابلة للشفاء. إضافة إلى إطعام مئات الآلاف من الجائعين والعاجزين، ومراكز للرعاية الاجتماعية ومآوي الأيتام”.
قبل أن تموت في 5 سبتمبر/أيلول عام 1997 استطاعت أن تحقق حلمها الذي اعلنته حين تلقيها الجائزة والكامن في:
“العناية بالجائعين والعراة والمشردين والعاجزين والعميان والمنبوذين. كل هؤلاء البشر الذين يشعرون بأنهم غير مرغوب فيهم أو محرومون من العناية والمحبة. أولئك الذين يعتبرهم أفراد المجتمع عبئا عليهم فيتجنبونهم”.

***
هذا المقال كتبته الصديقة الشاعرة البحرينية الجميلة/النقية : فــــوزية السندي
ارسلته عبر الايميل لــــــي بعد أن نشرته جريدة الخليج الإماراتيـــة يوم السبت 7 من يونيو 2008
وإذ احببته جدا، اردت مشـــاركتم فيه


لكم وعليكم الســـلام


الاثنين، مايو 12، 2008

Travelling after Elections



17 مايو ، يوم التصويت ...
ثم،يحين موعد الســــــــــــــفر .
سنتابع الامر بــ "قلق ومحبة" ، ليت النتائج تجييء كما "نشتهيها" وكما "تناقشنا"ـ وكما "حللناها"
.. لتكن "رحلتنا" أكثر بــهاءً وألقاً.
من الآن 12 من مايو.......... وحتى موعد "الفرز" ..
ســـ " نظلّ" نصلـــــــي لأجل الكويت.
See you all